سعد الحريري تحول إلى متسول يمارس الفساد بأوجه



[ad_1]

اعتبر رئيس حزب "التوحيد العربي" الوزير السابق وئام وهاب, في حديث تلفزيوني, أن الوضع الإقتصادي في لبنان خطير جدا وقد يؤدي إلى إنفجار داخلي, مشيرا إلى أن البلد الذي لا تحميه تركيبته الداخلية أو شعبه لا أحد يعرف متى ينفجر.

ورأى وهاب أن الحكومة المقبلة يجب أن يكون لها خطة عمل, لكنه لفت إلى "إذا كان الأفرقاء المشاركين فيها مشاركين في عملية نهب الكهرباء, ورئيس الحكومة يقود عملية النهب مع بعض الوزراء عن أي إصلاح نتحدث?", معتبرا أن "ليس المهم تشكيل الحكومة بل ماذا ستفعل هذه الحكومة ".

على صعيد متصل, اعتبر وهاب أن رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري يعطل تشكيل الحكومة لأسباب لا أعرفه, مؤكدا أن الحريري لا يملك الطائفة السنية بل هناك تنوعا أنتجته نتائج الإنتخابات النيابية الأخيرة.

وتطرق رئيس حزب "التوحيد العربي" إلى إنسحاب الحريري من مراسم تقبل التهاني في الإستقلال في قصر بعبدا, لدى وصول السفير السوري عبد الكريم علي, معتبرا أنه "لولا الرئيس السوري بشار الأسد وأمين عام حزب الله السيد حسن نصرالله لا يستطيع الحريري أن يكون وزيرا" , مشيرا إلى أن تكليفه بتشكيل الحكومة جاء بعد موافقة الأسد ونصرالله, مضيفا: "أنت رئيس حكومة وهذه الحركات البهلوانية ليست لك".

وأشار وهاب إلى أن الكلام عن عدم وجود بديل عن الحريري هو وهم لدى قوى الثامن من آذار, لأنه ليس أفضل من النائب فيصل كرامي ولا لديه التجربة السياسية التي لدى رئيس حزب "الإتحاد" النائب عبد الرحيم مراد, لافتا إلى أن "الحريري تحول إلى متسول يمارس الفساد بأوجه ".

[ad_2]
Source link