استطعنا مضاعفة قدرتنا خلال 4 سنوات



أكد وزير الكهرباء والطاقة المتجددة الدكتور محمد شاكر أنه تم التغلب على مشكلة انقطاع الكهرباء في 2014 عن طريق محطات مشروعات الخطة العاجلة واستكمال محطات توليد الكهرباء التي بدأ العمل بها قبل 2014 بإجمالي قدرات 4250 ميجاوات, وقال "خلال الأربع سنوات الماضية استطعنا مضاعفة قدرتنا على توليد الطاقة الكهربية, منوها عن جهد العاملين بقطاع الكهرباء في هذا المجال ".

جاء ذلك خلال مشاركة الوزير في مائدة مستديرة عقدت اليوم تحت عنوان (طاقة نظيفة بأسعار معقولة), بحضور رئيس مجلس إدارة شركة الطاقة- عربية خالد أبو بكر, والمدير الإقليمي لشركة (اتكيس) لمنطقة شمال أفريقيا والشرق الأوسط الدكتور شريف الخولي, ورئيس مجلس إدارة مجموعة (إنارة كابيتال) الدكتور شريف الجبلي.

أضاف شاكر أنه تم تحديث استراتيجية قطاع الطاقة حتى 2025 بالتعاون مع الاتحاد الاوروبى وتم اعتمادها من المجلس الأعلى للطاقة, مشيرا إلى أنه من المستهدف الوصول بنسبة مساهمة الطاقة المتجددة إلى 20% من إجمالي قدرات الشبكة عام 2022.

لفت إلى مشروعات الطاقة المتجددة حتى عام 2022, التي تتمثل في نظام المزايدات العلنية, والمناقصات التنافسية بنظام BOO, وتعريفة التغذية, ومشروعات هيئة الطاقة الجديدة والمتجددة بنظام EPC.

من جانبه, أشار خالد أبو بكر إلى أن التنوع في مصادر الطاقة والاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة من العوامل الهامة للوصول لأهداف رؤية مصر 2030 فيما يخص مجال الطاقة.

وقال شريف الجبلي إن القطاع الخاص بدأ في مجال الكهرباء منذ 2014, مضيفا "ننافس الآن شركات عالمية كبرى", موجها الشكر لوزارة الكهرباء على ما تم في قطاع الكهرباء والقضاء على مشكلة انقطاع الكهرباء.

وأوضح الجبلي أنه يتم اليوم فتح سوق جديد للطاقة المتجددة في مصر يستطيع – بشكل كبير – أن ينمو بمساعدة القطاع الخاص, وهو ما يصب في النهاية في مصلحة المستهلك.

وقامت وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري الدكتور هالة السعيد بالمشاركة في نهاية تلك المائدة, حيث أكدت أن مشكلة انقطاع الكهرباء كانت تؤثر على المستشفيات والمصانع وبالتالي التأثير على الاستثمار في مصر, مؤكدة "نصدر اليوم الكهرباء وخطوط المد وهي نقلة نوعية في البنية الأساسية فى مصر".


Source link